الرئيسية / أمراض / الالتهاب الكبدى الفيروسى B

الالتهاب الكبدى الفيروسى B

بواسطة : Esraa Atef

يعتبر الالتهاب الكبدى الفيروسى B من الأمراض المزمنة التى تستمر مع الإنسان لفترة أكبر من ستة أشهر. وجود الالتهاب الفيروسى المزمن يعرض الإنسان المصاب إلى فشل وظائف الكبد إذا لم يتم السيطرة عليه. يشفى الشخص البالغ الالتهاب الفيروسى تماما فين حين أن المواليد والأطفال أكثر تعرضا لتحول الالتهاب إلى النوع المزمن. يحمى مصل فيروس الإنسان من الحصول على المرض ولكنه لا يعتبر علاجا إذا تمت الإصابة. ولكن عند حدوث الإصابة يجب الحرص فى التعامل مع الأخرين حتى لا يتم نقل العدوى لهم.

hepatitis b

تشير الإحصائيات إلى وجود حوالي 240 شخص مصابون بصوره مزمنه بالالتهاب الكبدي B , وتقدر اعداد الوفيات بحوالي 780 الف حالة وفاة سنوياً .ولحسن الحظ يتوافر لقاح مضاد لالتهاب الكبد B منذ عام 1982. وهذا اللقاح ناجح بنسبة 95٪ في الوقاية من العدوى ومن الإصابة المزمنه بالمرض وسرطان الكبد

أعراض الالتهاب الكبدى الفيروسى B 

تختلف أعراض اللتهاب الفيروسى من شخص لأخر. تظهر هذه الأعراض فى فترة تمتد من شهر لأربعة أشهر وتشمل هذه الأعراض:

  • ألام فى البطن
  • ارتفاع فى درجة الحرارة
  • ألام فى المفاصل
  • غثيان وقئ
  • ضعف وهمدان
  • البول يصبح داكنا
  • إصفرار الجلد والعينين

1450716600376

أسباب الالتهاب الكبدى الفيروسى B 

يحدث الالتهاب الكبدى الفيروسى B بسبب الإصابة بفيروس B الذى ينتقل من شخص لأخر عن طريق الدم ، السائل المنوى وغيرها من سوائل الجسم. ولكن الطريق الشائعة التى ينتقل بها الفيروس هى:

  • ممارسة الجنس: تنتقل العدوى عن طريق ممارسة الجنس مع شخص مصاب بالفيروس.
  • استخدام عدة أشخاص لنفس الحقنة: ينتقل الفيروس بسهولة عن طريق الحقن الملوثة بدم مصاب بالفيروس وذلك متداول بين المدمنين.
  • الوخز بالإبر عن طريق الخطأ.
  • من الأم للطفل: يمكن أن ينتقل الفيروس من الأم المصابة للطفل وقت الولادة وبالرغم من ذلك يتم تطعيم الطفل فور ولادته لحمايته من العدوى.

ما الفرق بين الالتهاب الحاد والمزمن؟

Untitled

  • الالتهاب الكبدى الفيروسى الحاد:
  1. يستمر أقل من ستة أشهر
  2. يستطيع الجهاز المناعى طرد الفيروس من الجسم ويتم الشفاء كاملا فى خلال عدة أشهر
  3. يصاب بيه معظم البالغين ولكن يمكن أن يتحول للنوع المزمن
  • الالتهاب الكبدى الفيروسى المزمن:
  1. يستمر لأكثر من ستة اشهر، ويمكن أن يمتد مدى الحياة
  2. لا يستطيع الجهاز المناعى السيطرة عليه

عوامل الخطورةتزيد من فرصة الإصابة بالفيروس:

سبق ذكر أن الفيروس ينتقل عن طريق الدم أو السائل المنوى أو سوائل الجسم من شخص مصاب. ولكن تزداد فرصة التعرص للفيروس فى الحالات الأتية:

  1. ممارسة الجنس مع أكثر من شخص أو مع شخص واحد مصاب.
  2. المشاركة فى الحقن خاصة المدمنين.
  3. من الأم المصابة للطفل.
  4. العمل فى مجال يعرضك للتعامل مع الحقن مثل المجال الطبى.
  5. السفر لمناطق منتشر هذا الفيروس بها.

مضاعفات الالتهاب الكبدى الفيروسى B

يتعرض المصاب بفيروس B لعدة مضاعفات يجب الحذر منها :

  • تليف الكبد
  • فشل فى وظايف الكبد
  • سرطان الكبد

لن تحدث هذه المضاعفات فجأة ولا تحدث لكل المصابين إنما تحدث بالتدريج على فترات طويلة وللأشخاص غير المتابعين لعلاجهم.

تشخيص الالتهاب الكبدى الفيروسى B

يهتم الأطباء بهذا المرض لسهولة تشخيصه والسيطرة عليه ولكن يتم التشخيص على مرحلتين :

  1. مرحلة تشخيص الحالات المصابة
  2. مرحلة اكتشاف الحالات المحتمل إصابتها

مرحلة تشخيص الحالات المصابة :

يعتمد التشخيص على فحوصات الدم ،نظراً لان كثير من الاشخاص المصابين لا يشعرون بأعراض ، في بعض الحالات لا يتم اكتشاف الاصابة إلا بعد أن يصاب المريض بمرض إضافي خطير في الكبد.

مرحلة اكتشاف المحتمل إصابتهم:

يتم التركيز على الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة والسابق ذكرهم

علاج الالتهاب الكبدى الفيروسى B 

هناك نوعان من العلاج:

  1. مصل يحتوى على لفيروس وسيقوم الجسم بتكون أجسام مضادة للفيروس
  2. أجسام مضادة مجهزة
  • إذا تم تشخيص المرض أنه من النوع الحاد :

فلا يحتاج المريض للعلاج. سينصحه الطبيب بالتغذية السليمة وتناول السوائل حتى تستطيع مناعة الجسم  مقاومة الفيروس.

  •  إذا تم تشخيص المرض أنه من النوع المزمن :

يعتمد العلاج على تقليل المضاعفات المحتمل التعرض لها ومنع انتقال العدوى من الشخص المصاب لأخر ويتضمن هذا العلاج:

  1. مضادات الفيروسات
  2. الانترفيون
  3. فى حالات متطورة تتم عملية نقل الكبد

1450873284578

ماذا يفعل المصاب بالفيروس تجاه الأخرين

ليس على حامل الفيروس غير أخذ مجموعة من الاحتياطات لحماية نفسه وحماية المحيطين به:

  • عدم مشاركة الآخرين الحقن والإبر.
  • عدم التبرع بالدم أو الأعضاء.
  • عدم مشاركة اي شخص بشفرات الحلاقة أو فرشاة الأسنان.
  • على السيدات الحوامل ابلاغ الطبيب بانهم حاملين للفيروس.
  • استخدام الواقي الذكرى وإعلام الطرف الآخر أنه حامل للفيروس .

طرق الوقاية من الفيروس

إن اللقاح المضاد لالتهاب الكبد من النمط B هو الركيزة الأساسية للوقاية منه. وتوصي منظمة الصحة العالمية بإعطاء هذا اللقاح لكل الرضع في أقرب وقت ممكن بعد الولادة.

يوفر اللقاح الحمايه بنسبة 95 % سواء اطفال او بالغين ، ويوفر حمايه لمدة 20 عام على الاقل. ويستطيع اي شحص تلقي هذا اللقاح بما في ذلك الاطفال والمسنون وحتى من يعانون من نقص المناعة.

ومن الطرق الأخرى للوقاية :

  1. اكتساب الوعي ونقله للآخرين ,استخدام الابر والحقن المعقمه
  2. التزام الحذر في التعاملات مع عينات الدم.
  3. على السيدات الحوامل إجراء الفحوصات اللازمة.
  4. على المقبلين على الزواج عمل التحاليل اللازمة ؛ لمعرفة ما اذا كان احدهم مصاب بالفيروس. اذا كان أحد الطرفين مصاب بالفيروس، فعلى الطرف الاخر تلقي اللقاح قبل الزواج.
  5. على الاشخاص الذين يتلقون نقل دم باستمرار أو يخضعون الغسيل الكلوي أو نقل أعضاء والعاملين في المجال الطبي أن يأخذوا اللقاح كعامل أمان.

عن في العضل

فريق من المتطوعين من الأطباء وخريجي وطلبة الكليات المختلفة, مهتمين بنشر الوعي الصحي في المجتمع ومحاربة الجهل والشائعات الخاطئة البعيدة كل البُعد عن الحقائق المثبتة علمياً. بدأت الفكرة بفريق مكون من خمسة أشخاص فقط, وعلي مدار عام كامل وصل عدد المتطوعين بالفريق إلى 60 متطوع ومتطوعة, وأكثر من مليون مشاهد لأعمالنا المستمرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*